“أبا محمدٍ” من بانكوك أبعثها

من (بانكوك) مع التحية… إلى الأخ الصديق/ قاسم عبدالرحمن الشرفي “أبا    محمدٍ”    من    بانكوك    iiأبعثها تحية      بخطوط     الماس     iiوالذهب من  أرض (بوذا) التي تهمي(1) iiسحائبها تفيض   بالخير   من   حب  ومن  iiعنب حيث      الفواكه      والأثمار     iiدانية من   يرتجي   الخير   هذا  غاية  iiالطلب

حامل الأثقال في الكتف

حامل الأثقال في الكتف مهداة إلى الإنسان النبيل، الصديق الصدوق أبو محمد، قاسم الشرفي شعر: فضل النقيب يا  حادي  العيسِ في البيداء iiتدفعها دفعاً  وتلوي  بها  في  كل iiمنعطف رويدك  السيرُ  فالأحمالُ  قد iiثقلت على  الكواهل  في  الظلماء والنزف طال  السُّرى  وجراح الأرض iiداميةٌ وأوشك  الناس من يأس على التلف دع  العواصم  في  أحزان  iiضيعتها وارحل   إلى  جبلٍ  بالغيم  iiملتحف

يلوذ بك العزيز وكل حر

مهداة إلى (أبو محمد ومهند) الأخ العزيز قاسم عبدالرحمن الشرفي تقديراً لمكانة وسيرته الحميدة ومواقفه النبيلة وحبه للناس، مع خالص المودة إذا  رسموا حنايا (القاف) iiقلبا يفيض  من  السماحة  والوداد أقول  فإن  للـ  (ألف)  iiارتقاء إلى   العلياء   والقمم   iiالبعاد