دعمم

المفروض أن الدول التي على قد حالها كما يقال تتعلم “الدعممة” التي يعتمدها بعض الناس للمرور عبر الإحراجات والتورطات بأقل الخسائر، وذلك وفقاً لحكمة القرود

سياسة المنشار

لم أر تطبيقاً نموذجياً لمثل المنشار الذي يأكل الخشب حال طلوعه وحال نزوله سوى الولايات المتحدة الأمريكية التي تأكل من كل اقتصادات العالم بواسطة دولارها

هل نأمل؟

سياسة دفن الرأس في الرمال كالنعامة التي يُنسب إليها هذا الفعل دون دليل ملموس ليس سياسة وإنما هي نوع من الارتباك الحكومي والإرباك الشعبي وهي

جثثٌ وهامُ..

الجوع يعبر الحدود ويتجاهل القوميات واللغات والأديان، تارة يقتاده الجفاف، وأخرى توجهه الفيضانات المدمرة، فموازين الكون قد اختلت بسبب طغيان الإنسان وأنانيته ولا عقلانيته، وقد

1 5 6 7 8