عمار يا وطناً..

الاخبار المبشرة تترى وتتواصل فتشق قنوات الفرح والامل في قلوب الناس المتعطشة لكل جديد سار، ولكل امل يتخلق، ذلك ان عشاق الخير والجمال والنماء يفوقون

لا يعرف الشوق.. إلا..

رائعة صباحات الوطن ورائعة مساءاته ومبهرة مناظره ودافئة قلوب أهله، لكل مدينة حكايات وحكايات ووجوه تروي سيرتها التاريخية ومعاناتها وتضحياتها وأحلامها وتمنياتها لليوم ورؤاها للغد،