شكراً سعادة السفير

سالم غصَّاب الزمانان
سالم غصَّاب الزمانان

بقلم فضل النقيب
رسالة رقيقة مضمخة بشذى الثقافة وعبير الفن تلقيتها من سعادة سالم غصاب الزمانان سفير دولة الكويت الشقيقة في صنعاء، وقد سعدت بها كثيراً فقد ذكرتني بأعلام السفراء العرب الذين لم يطيقوا سجن البروتوكول فانطلقوا على سجاياهم يثيرون الحياة الأدبية والفكرية ويتفاعليون مع البيئة الاجتماعية والإعلامية، منطلقين من أنهم في بلدانهم وبين أهلم تاركين بصمات لا تمحى وذكريات لا تنسى وصداقات تدوم وتدوم ضمن الإطار الحضاري المشتكر للأمة، وهو الأساس الدائم الذي يبنى عليه وما عداه قابل للتألق والأفول على قاعدة ابن الرندي “من سره زمن ساءته أزمان”وفي كل الأحوال… على قدر أهل العزم تأتي العزائم.

جاء في رسالة الأخ السفير: “بداية أود أن أعبر لكم عن إعجابي بأسلوبكم الجميل في الكتابة، وطرحكم الراقي للفكرة التي يراد نقاشها، والاختيارات الموفقة للمواضيع التي تختارونها… شكراً يا سيدي، أخجلتم تواضعنا، وما ذاك سوى جهد المقل، ومن ذا الذي ترضى سجاياه كلها…

ويواصل الأخ سالم الزمانان: “لقد تابعت منذ فترة طويلة، ومن خلال عمودكم اليومي في صحيفة الثورة الغراء، بعض المقالات التي تناولتم من خلالها الفن اليمني بكل ألوانه فناً وشعراً وغناء، وأشرتم في بعضها إلى بعض الشعراء الذين أثروا الثقافة اليمنية والعربية وهم كثير في هذا البلد الذي يزخر بتراث فكري وثقافي وفني كبير. أتمنى أن أقرأ لكم في قادم الأيام مقالاً يتطرق إلى الشكاعر اليمني الكبير المرحوم يحيى عمر اليافعي (بو معجب) الذي أعتقد – وأتمنى أن أكون مخطئاً – بأنه لم ينصف من قبل الإعلام بصورة عامة ولم يتم تكريم ذكراه حتى الآن. كما أتمنى أن أقرأ ذات يوم، وإن كنت آمل أن يكون ذلك قريباً، مقالاً لكم تتناولون فيه الفنون الغنائية اللحجية والحضرمية والصنعانية والعدنية، مع عمل مقارنات بين هذه الفنون وبين من اشتهروا بأدائها من الفنانين، لمزيد من العطاء وتسليط الضوء على جزء مما لدى هذا البلد من التراث الفني والأحاسيس والمشاعر الجياشة.

أخي العزيز: “نحن نغبط أنفسنا على هذه المحبة والاهتمام والحث على النبش في كنوزنا التي نعتز بها كثيراً، ونعمل من أجلها قليلاً، ونحن ندرك أننا وأهل الخليج عامة، وأهل الكويت على وجه الخصوص شركاء أصليون في هذا الموروث، الدان يرحل إليكم والصوت يصبو إلينا، نطرب ل (صوت السهارى) بالصوت المعتق لعوض الدوخي كما تطربون لـ (يحيى عمر قال) بالأداء الشجي للمرشدي وغيره من أساطين الفن اليمني. (أبو معجب) كان جسراً من الغناء والعشق وفروسية الحب النبيل امتد من جبال يافع عابراً كل أنحاء الخليج العربي وصولاً إلى حيدر أباد الهند حيث عمل جندياً ببل أن يسترده البحر والبحارة في عالم السفن الشراعية حيث الأغنية عديلة الزاد وغذاء الروح، وإذا استثنينا شهرته الذائعة في الذاكرة الشعبية والتراث الشفاهي فإن أول من حاول استقصاء حياته وما حيك حوله من أساطير هو المستشرق الانجليزي (سرجيت) في كتابه القيّم (شعر ونثر من حضرموت) والذي ترجمه صديقي المرحوم الأدبيب سعيد محد دحي ابن أخ الفنان الغنائي الشهير (يسلم دحي) وصدر عن جامعة عدن في طبعة على (الاستانسل) حيث لم يقدر له أن يطبع في كتاب على حد علمي حتى الآن. وقال (سرجنت) عن (يحيى) أنه الأكثر شهرة وشعبية في وادحي حضرموت أما أكمل مجموعة من أشعار (أبو معجب) في تقديري فهي تلك التي وجدت في البحرين ضمن المدونات الغنائية التي يسميها أهل اليمن (السفينة) وقد نشرها الزميل بدر بن عقيل في كتاب أنيق، في يافع. وفي يافع جرى إنشاء (منتدى يحيى عمر الثقافي) وقد أصدر المنتدى ما توفر من أشعار يحيى وكتابات حول نسبه ومنطقته وشذرات من حياته، كما أصدر الدكتور المحقق علي صالح الخلاقي مجموعة محققة تحت عنوان (يحيى عمر اليافعي… شل العجب شل الدان” أنا شخصياً كتبت (17) مقالاً تحت عنوان (يحيى عمل قال) نشرت في جريدة (أخبار العرب) الإماراتية، وفي صحيفة شبام بالمكلا، ومجلة (صم بم) الكاريكاتيرية التي كان يصدرها المرحوم الصحفي المرموق (عصام سالم)، وقد نمى إلى علمي أن مقالاتي قد جمعت في كتيت صدر عن مركز دراسات الهجرة الذي أسسه ويرأسه الأخ مندعي ديان اليافعي.

أما عن الفنون الشعبية اليمنية المتنوعة بتنوع البيئات كما هو شأن جميع الموروث الثقافي المني فقد حظيت بقدر وفير من الاهتمام وخاصة في ضبط شعراء (الحميني) الذين كانوا في أغلبيتهم من العلماء الذين وثقوا لإبداعهم فارتاحوا وأراحوا، وقد خاض في هذا العباب كثيرون من أبرزهم (د. محمد عبدهه غانم) في مؤلفه الشهير (شعر الغناء الصنعاني) وللفنان الكبير (محمد مرشد ناجي) ثلاثة مؤلفات حول فن الغناء ومشاهيره ممن سبقون ومن عاصرون. وهذا غيض من فيض يا سعادة السفير وشكراً لك.. كما وتهانينا بالعيد الوطنيوعيد التحرير لدولة الكويت الشقيقة.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s