رئيس مجلس إدارة 14 اكتوبر مع الاستاد فضل النقيب

الأستاذ فضل النقيب في زيارةٍ خاصة لتلاميذه القُدامى

 

كتب/ إقبال علي عبدالله

تشرفت صحيفة “14 أكتوبر” يوم أمس بزيارة قام بها لمبنى المؤسسة الصحفي والكاتب والشاعر الكبير الأستاذ فضل النقيب الذي يعد من الرعيل المؤسس لصحيفة “14 أكتوبر”.

وأثناء لقائه بقيادة هيئة التحرير وفي مقدمتهم الأستاذ احمد محمد الحبيشي رئيس مجلس الإدارة رئيس التحرير، اعرب الأستاذ فضل النقيب عن سعادته لما أسماها “عودة الروح” إلى جسد مؤسسة وصحيفة “14 أكتوبر” بعد ان تراجعت خلال السنوات الأخيرة إلى مستوى لم يسر عدواً ولا صديقاً، بل كان يخلق الألم والحزن في نفوس محبي الصحيفة وخصوصاً الرعيل المؤسس والأجيال المتعاقبة التي تعلمت وتخرجت من مدرسة “14 أكتوبر” التي قدمت للصحافة والثقافة في اليمن كوكبة من ابرز وألمع الصحفيين والكتاب والأدباء اليمنيين.

وأشاد الأستاذ فضل النقيب بالإصلاحات التي تشهدها المؤسسة والصحيفة في مختلف المجالات ويلمسها قراء الصحيفة ومحبوها، مشيراً إلى أنه يشعر بسعادة عميقة حين يرى صحيفة “14 أكتوبر” وقد استعادت مكانتها في سوق الصحافة، وجددت علاقتها الحميمة مع قرائها بعد أنقطاع مؤلم خلال الفترة الماضية، كما انه يزداد سعادة كلما سمع في المجالس التي يحضرها عبارات الإعجاب والثناء على التطور الملموس في شكل ومضمون الصحيفة على الرغم من تخلف مطابعها وضخامة مشاكلها الموروثة.

ولدى إطلاعه على خطط قيادة المؤسسة لمواصلة واستكمال الإصلاحات المالية والإدارية والفنية والمهنية كشرط للنهوض بأوضاع المؤسسة والصحيفة، أبدى الأستاذ فضل النقيب ارتياحه للرؤية المنهاجية والمتدرجة التي تستخدمها قيادة المؤسسة والمتمثلة بإعداد خطط مرحلية ممكنة التنفيذ، بدءً بتحديث مرحلة التجهيزات الفنية لما قبل الطباعة، مروراً بالعمل الجاري في مجال استكمال وتجهيز المبنى الجديد للمؤسسة والصحيفة، وانتهاءً بالاستعدادات المدروسة لتطوير قاعدة الطباعة وادخال مطبعة صحفية جديدة ومتطورة تلبي احتياجات التطور اللاحق لصحيفة “14 أكتوبر” ومدينة عدن.

وأعطى الأستاذ فضل النقيب بعض النصائح والآراء السديدة لقيادة الصحيفة لتمكينها من عبور فجوة التخلف التي تفصل بين المستوى الحالي للمؤسسة والصحيفة ـ مهنياً وفنياً ـ وبين ما وصلت إليه صحف أخرى سواء على مستوى الوطن أو المنطقة أو العالم العربي.. مشيراً إلى أنه يثق بقدرة القيادة الجديدة للمؤسسة على تحقيق مزيد من الإنجازات التي تعيد الاعتبار لمؤسسة وصحيفة “14 أكتوبر” بوصفها واحدة من أبرز القلاع الصحفية في تاريخ اليمن الحديث.

من جانبه أعرب الأستاذ احمد محمد الحبيشي عن اعتزازه واعتزاز زملائه في هيئة التحرير وفريق العمل الإداري والمالي والفني في المؤسسة بما سمعه على لسان الزميل الكبير الأستاذ فضل النقيب، مشيراً إلى أن ذلك يعتبر شهادة يفخر و يعتز بها كل منتسبي الصحيفة والمؤسسة كونها تأتي من صحافي وأديب كبير وعلم بارز يحظى بتقدير واحترام الأسرة الصحفية اليمنية بأسرها.

وأكد الأستاذ الحبيشي عزم قيادة المؤسسة والصحيفة على بذل أقصى الجهود اللازمة لمعافاة أوضاع المؤسسة والصحيفة وتطويرها ومعالجة المصاعب الموروثة ومكافحة الفساد مهما كانت ردود فعل المتضررين من الاصلاحات الجارية في المؤسسة، مشيراً إلى أن قيادة المؤسسة حريصة على تمكين الجيل الجديد من الشباب والشابات على إحتلال دور متقدم في عملية اعادة بناء المؤسسة وتطويرها، وايلاء قضية التدريب والتأهيل أهمية قصوى لضمان بناء مهاراتٍ بشريةٍ مؤهلة لمواكبة تحديات التطور اللاحق.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s