دفاتر السفر (13)

 كنا جالسين في أمان الله (العفيفي) و(القحطاني) وأنا، نستمتع ببُخار الشاي المتصاعد من الأكواب الأنيقة في ذلك الصباح اللندني الصيفي الجميل، في مقهى تعرفنا إليه حديثاً في (كوينزجيت). إلى الطاولة المقابلة لنا كانت تجلس سيدة إنجليزية تستطيع أن تقول انها تخطت الثلاثين ولكنها لم تصل إلى الأربعين، ترتدي ثوباً أنيقاً، ويبدو على ملامحها شيء من القلق، يمكنك تشبيهه بقلق النمرة وهي تتهيأ للإنقضاض حين يكون صمتها الرهيب أشد هولاً من بطشها الأكيد.

فجأة انسلّت نحو طاولتنا بلمح البصر: “Excuse me”، لم نستطع أن نقول سوى:على الرحب والسعة: You are welcome، تفرست في وجوهنا، وفجأة انعطفت إلى القحطاني قائلة: “أعطني يدك من فضلك…”، ظن (أبو راشد) أنها قارئة كف، وابتسم بفخر لأنه يردد دائماً أن حظه يفلق الصخر، وحين منحها يده فوجئ بها تمطر ظاهر كفه بالقبلات تماماً مثل أولئك الذين يتقربون إلى الأولياء خوفاً وطمعاً.

قالت له: “أنظر إلى عيني من فضلك”، قلت في نفسي: “منوِّمة مغناطيسية… الهريبة نص المرجلة” غمزت (العفيفي) رد عليّ بقوله: “فيلم والفرجة ببلاش… ما ورانا حاجة يا (ابن النقيب)… خلينا نشوف شطارة (القحطاني) وهذا الميدان يا حميدان”.

بعد هذه الحركة، دخلت النمرة الفصل الثاني من المسرحية، وهو تقول بصوت يكسر القلب: “أنا انجليزية أصيلة أباً عن جد، وكابراً عن كابر، ومشكلتي أن الغاز مقطوع عن شقتي لأنني عاجزة عن تسديد فاتورة بأربعين جنيهاً، بينما طفلي يرتجف من البرد بانتظاري”… وأجهشت بالبكاء.

وكالمنوّم مغناطيسياً، أخرج (أبو راشد) محفظته ونقدها خمسين جنيهاً، موصياً إيّاها أن تشتري (شوكولاته) بالعشرة الزائدة للطفل المسكين… حاولت إثناءه بأنها نصّابة، ولكنه زعق في وجهي قائلاً: “لا ترحموا ولا تخلوا رحمة الله تنزل”، مضيفاً أنه يقرأ الوجوه مثلما الخباز يقرأ وجه المتغدي في المثل اليمني الذي يقول: “الخباز يعرف وجه المتغدي”. وأن هذه المرأة صادقة، وعيب علينا نأكل من خيرهم ونستمتع بجوهم وننعم بأمنهم ولا نمد أيدينا لهم.

(العفيفي) لم يعلق بشيء ولكن سبعين عفريتاً كانت تتقافز من عينيه، فهذه سالفة جديدة ستنفجر في لوبي (الشيراتون بارك تاور)… ويشاء القدر أن يضع خاتمة مدوّية للمسرحية، ولفراسة (القحطاني)، ففيما نحن نتسكّع بعد ساعة من ذلك إذا بنا نصادفها تصيح بعربي جديد: “Excuse me…”.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s